الاثنين، 28 يونيو، 2010


إيتها المهاجره إلى مدينة الأحلام
أشتقتك..
وأشتقت لأيام كانت تجمعنا
يصحبني الحنين لــ أيام مضت
أيام كانت الأجمل في حياتي
أحببتها بقدر ماأحببتك
أشعر بألم وحزن عميق
لماذا؟..حدث كل هذا
ألم الفراق يمزقني
فراقك وفراق والدي
لا أستطيع أن أستوعب كل ماحدث
أخترتي طريقاً لاندرك نهايته
أي علماً هذا الذي دمر عائلة بأكملها
وأصبح هدفك وطموحك فوق كل شي
وكانت النتيجه:
روحاً بريئه دفعت حياتها ثمناً
برغم حنيني إليك الا أنني لا أستطيع نسيان ماحدث
(( كل غريباً يعود الا غريب اللحود ))

هناك تعليقان (2):

  1. (( كل غريباً يعود الا غريب اللحود ))

    إن ابدعتي في صياغة هذة الجملة فذلك يعود إلى ماتملكينه من إحساس وحزن

    ردحذف
  2. أشكرك على اطرائك الرائع
    وبالنسبه لهذه الكلمات

    كل غريباً يعود الا غريب اللحود

    هذا مثل دائماً مانسمع به من اهلنا واحببت اضفته لخاطرتي

    ردحذف